اخبار التعليم

برامج متخصصة للموجهين الطلابيين والمجتمع المدرسي والأسرة

برامج متخصصة للموجهين الطلابيين والمجتمع المدرسي والأسرة

أكد مدير عام التعليم بالمنطقة الشرقية د. سامي العتيبي، أهمية خارطة البرامج الواسعة التي تعمل عليها الوزارة، بما يسهم في تجويد المنظومة التعليمية، وذلك تماشيًا مع الاهتمام والدعم الكبير الذي توليه حكومتنا الرشيدة «أعزها الله» لقطاع التعليم؛ لإيمانها التام بأن الاستثمار الأمثل يكمن في تنمية عقول أبنائها من خلال بوابة التعليم، باعتبارها إحدى ركائز رؤية المملكة الطموحة 2030.

جاء ذلك، أمس، خلال برنامج الأسبوع التمهيدي والتهيئة الإرشادية «بيئة مدرسية جاذبة وفصول افتراضية محفزة للتعليم»، والذي تقيمه إدارة التوجيه والإرشاد بتعليم المنطقة عن بُعد عبر سلسلة من ورش العمل والتي تخدم أولياء الأمور والكادر التعليمي والمرشدين الطلابيين، وبما يساهم في تهيئة الطلبة نفسيًا واجتماعيًا وتربويًا للتكيف مع البيئة المدرسية والفصول الافتراضية والتعايش مع واقع جائحة كورونا، وسبل الوقاية منها وصولًا لضمان بداية جادة وناجحة للعام الدراسي الجديد.

من ناحيته، أشار المتحدث الرسمي لتعليم المنطقة الشرقية سعيد الباحص، إلى الحرص على نجاح العام الدراسي الجديد، وتذليل كافة الصعوبات، وتحويل التحديات إلى إنجازات؛ لمواكبة خطط الوزارة الرامية إلى انتظام الطلبة المستهدفين على مقاعد الدراسة بعد أخذ اللقاح، فضلًا عن التعليم عن بُعد لشريحة الطلبة المستهدفين بها، والذي يعتمد على الاستعانة بأدوات التكنولوجيا باعتباره أحد الخيارات التي تضمن ديمومة التعليم والتعلم في ظل استمرار جائحة كورونا، الأمر الذي يحدو تعليم الشرقية للوقوف على هذا الواقع، والعمل على ضمان نجاحه والاستفادة من كافة الدروس والبرامج المفعّلة عبر المنصات الإلكترونية والقنوات التي تقوم عليها وزارة التعليم.

وأضاف: «نعمل من خلال الإدارات المختصة، ومنها إدارتا التوجيه والإرشاد بقطاعيه البنين والبنات، على تقديم حزمة من البرامج التي تدعم البيئة التعليمية، من خلال الوسائل الإلكترونية المتاحة، وقنوات التواصل، بحيث تضمن استفادة المستهدفين من سلسلة هذه البرامج، والتي تخدم أولياء الأمور والكادر التعليمي والمرشدين الطلابيين بما يسهم في التهيئة الإرشادية لبداية العام الدراسي الجديد لأبنائنا الطلبة للصف الرابع الابتدائي، والأول المتوسط، وكذلك تهيئة الطلاب للصف الثاني المتوسط، وأول ثانوي وصولًا لطلبة الصف الثاني الثانوي، والتي انطلقت أمس وتستمر على مدى ثلاثة أسابيع بتخصيص ثلاث ورش لكل أسبوع».

وأوضح أن التهيئة تشمل برامج خاصة للمجتمع المدرسي، منها «تعويض الفاقد التعليمي للطلاب، للمشرف وأخصائي تقويم الإشراف أحمد الغوينم، واستقبال المجتمع المدرسي لطلاب الصف الأول الابتدائي لدكتورة التربية الخاصة ومشرفة صفوف أولية بمكتب تعليم الخبر د. مشاعل البوعينين، والدور الفاعل للكادر التعليمي بعد عودة الطلاب من تقديم رئيس وحدة الخدمات الإرشادية بغرب الدمام د. خالد الصياح».

كما تشمل برامج خاصة للمرشدين الطلابيين، كالتالي: «دور الإرشاد الطلابي للتكيف النفسي في المدارس، تقديم مشرف وحدة الخدمات الإرشادية بالقطيف المختص في الجوانب التربوية الأسرية صلاح آل مطر، ومهارات عملية في تعزيز الطلاب بعد العودة، لمشرف وحدة الخدمات الإرشادية بالظهران، الحاصل على ماجستير علم النفس خلف الشمراني، إضافةً إلى فنون التعامل مع الطلاب بعد العودة، لمشرف وحدة الخدمات الإرشادية بالظهران ـ ماجستير علم اجتماع خالد باحبيل».

وبيّن أن هناك برامج خاصة للأُسرة ولأولياء الأمور، وهي «الأسلوب النفسي الأمثل لتهيئة الطلاب بعد العودة، تقديم أستاذ مساعد مدير مركز الإرشاد الجامعي بجامعة حفر الباطن د. سليمان السبيعي، ودور الأسرة في تهيئة الطلاب بعد العودة للمدارس، تقديم وكيلة عمادة السنة التحضيرية ورئيسة قسم تطوير الذات ومساعد مدير مكتب الإرشاد الجامعي د. عبير رشيد، ودور الوالدين في إثارة الدافعية للتعلم لدى الأبناء رئيس وحدة الخدمات الإرشادية بالظهران ـ ماجستير علم نفس بندر الراجح» وفقاً لصحيفة اليوم.

 

Source: برامج متخصصة للموجهين الطلابيين والمجتمع المدرسي والأسرة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى