حرمان 10 آلاف معلم ومعلمة من حركة النقل الخارجي لعامين

حرمان 10 آلاف معلم ومعلمة من حركة النقل الخارجي لعامين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حرمان 10 آلاف معلم ومعلمة جدد من حركة النقل الخارجي لعامين

“10” آلاف معلم خارج حركة النقل الخارجي

يستهل نحو 10 آلاف معلم ومعلمة مستجدين حياتهم العملية غدا، وسط حالة من التذمر بسبب تقييدهم بقرار منع نقلهم خارجيا لمدة عامين، ما يعني استبعادهم من حركة النقل الخارجي السنوية، بعد إقرار وزير التعليم عزام الدخيل “سنتي تجربة” للمرة الأولى في تاريخ الوزارة.

وفيما يترقب نحو 120 ألف معلم ومعلمة نتائج تحركات جادة وواضحة لوزارتهم حيال الملف الساخن لحركة النقل الخارجي الذي لم يشملهم أخيرا، مرورا بنقل ذوي الظروف الخاصة، تتحفظ وزارة التعليم على نتائج ورش العمل التي عقدتها في مختلف إداراتها التعليمية نهاية العام الماضي، وشارك فيها كثير من المعلمين والمشرفين حول بنود حركة النقل.
واحتل بند سنة التقدم مساحة في الحوار والنقاش، وسط مطالبات بإلغائه وإرجاع البنود القديمة من تاريخ المباشرة وغيرها، بخلاف من أيّد الإبقاء عليه والعمل على تطويره ، وفقاً للزميلة “الوطن”.
مع عودة الحياة التربوية العملية لمدارس التعليم العام، بمباشرة هيئتيها التعليمية والإدارية، غدا، يستهل نحو 10 آلاف معلم ومعلمة مستجدين حياتهم العملية بمدارسهم، مقيدين بقرار منع نقلهم خارجيا لمدة عامين، “سنتا تجربة”، ما يعني استبعادهم من حركة النقل الخارجي السنوية.

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

%d مدونون معجبون بهذه: